مجموعة Startup20 تختار فهد بن منصور لتمثيل السعودية في المجموعة الرسمية


الرياض – مباشر: يمثل الأمير فهد بن منصور بن ناصر بن عبدالعزيز السعودية في مجموعة الشركات الناشئة (Startup20)، وهي إحدى مجموعات التواصل الـ 11 الرسمية، وتم إطلاقها هذا العام تحت الرئاسة الهندية لمجموعة العشرين G20 2023.
وتعد المجموعة بأنها أول مجموعة رسمية تختص بالشركات الناشئة والتي تعد أهم محركات النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة، حيث تسعى على إيصال صوت منظومة الشركات الناشئة العالمية عبر أعضاء دول مجموعة العشرين، وسيتم وضع توصيات تُقدَّم رسميًّا إلى قادة مجموعة العشرين للنظر فيها، وفقا لوكالة أنباء السعودية “واس”، اليوم السبت.
وتضم مجموعات التواصل مجموعات تعاونية مستقلة تقودها منظمات من المجتمع المدني في البلد المضيف كل عام.
ومن جانبه عبر الأمير فهد بن منصور عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وولي عهده الأمين، على الدعم الكبير الذي يقدمونه لرواد الأعمال، والذي يشهد اليوم أثر هذا الدعم على منظومة ريادة الاعمال في المملكة، وبدأ بتحقيق تسارع النمو الاقتصادي الوطني والصعود للمراتب الأولى في مؤشرات القياس العالمية.
وأكد، أهمية المشاركة في قمة المجموعة الرسمية للشركات الناشئة Startup20 كون المملكة تعد دولة رائدة في مجال ريادة الاعمال وممكّنة للشركات الناشئة تحت ظل رؤية 2030، والتي تستهدف رفع مساهمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي من 20 بالمائة إلى 35 بالمائة.
وتابع: “إن قمة الشركات الناشئة في الهند ستكون فرصة لتبادل الافكار الابداعية والمبتكرة، وإيجاد الشراكات الاستراتيجية والفرص الاستثمارية، والاطلاع على تجارب دول مجموعة العشرين، بالإضافة إلى ترويج مشاريع رواد أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة والكبيرة السعودية، والخدمات المميزة المقدمة في السعودية لجذب رواد الأعمال والمستثمرين”.
كما سيتم من خلال المشاركة تعزيز التواصل بين رواد الأعمال مع نظرائهم لتبادل الأفكار والخبرات العلمية والتقنية واستكشاف الحلول الابتكارية في ظل تحديات الاقتصاد العالمي.
ويتمتع الأمير فهد بن منصور لتمثيل المملكة بخبرة واسعة في مجال ريادة الأعمال، ومؤسس لعدة شركات ناجحة في مجالات متعددة ويحمل شهادة بكالوريوس في ريادة الأعمال من جامعة لويولا ماريماونت لوس أنجلوس، كاليفورنيا، ويرأس مجلس إدارة جمعية رؤية الريادة، التي أسست في عام 2020م، بهدف دعم منظومة ريادة الأعمال في المملكة وربطها بالعالم عبر الشراكات العالمية والمشاركات الدولية، كما مثل رأس قمة اتحاد رواد الاعمال الشباب تحت مظلة رئاسة المملكة العربية السعودية لقمة مجموعة العشرين عام 2020.