ارتفاع 5 بورصات خليجية بعد قرار “أوبك+”.. ومصر بالقائمة الخضراء



مباشر: ارتفعت 5 بورصات خليجية خلال تعاملات اليوم الاثنين تزامناً مع صعود أسعار النفط العالمية بقوة بعد قرار تحالف أوبك بلس بخفض جديد لإنتاج الخام، فيما ظلت السوق المصرية بقائمة الارتفاعات عربياً مع تزايد عمليات الشراء الانتقائي للأسهم الكبرى التي لم تتحرك بعد.
وبحلول الساعة 09:45 صباحاً بتوقيت جرينتش، جاءت بورصة الكويت في مقدمة الارتفاعات وذلك بعد صعود المؤشر الأول بنسبة 1.04% تزامناً مع زيادة سهم بيت التمويل الكويتي “بيتك” بنسبة 1.95%.
وارتفع مؤشر السوق السعودي بنسبة 0.98% مع صعود سهم علم 4.62% وسهم عملاق النفط أرامكو 0.5%.
وارتفع في ذات الساعة، مؤشر سوق دبي المالي 0.3% مع ارتفاع سهم ديوا بنسبة 3.2%. وزاد مؤشر بورصة قطر بنسبة 0.2% مع صعود سهمي بنك قطر الدولي ومصرف الريان بنسبة تتجاوز 2%.
وارتفع مؤشر سوق مسقط 0.09% مع صعود سهم ظفار الدولية 9.8. وفي المقابل، هبط مؤشر سوقي أبوظبي والبحرين طفيفاً في ذات التوقيت من تعاملات اليوم.
وأوضح إبراهيم الفيلكاوي خبير أسواق المال لـ”معلومات مباشر”، أن الأسواق تفاعلت بالأمس بقرار أوبك الذي جاء وفق التوقعات وما نشهده اليوم هو سير مؤشراتها بشكل فني وهو ما نتوقع استمراره حتى إيضاح الموقف بشأن أسعار الفائدة من قبل الفيدرالي في منتصف الشهر الجاري تقريباً.
من جهته، يقول الخبير الاقتصادي ورئيس أبحاث السوق بشركة بيلون إيجيبت، طاهر مرسي، إن قرار أوبك بلس الأخير يدعم صعود أغلب أسواق الخليج وخصوصاً السعودية أكبر منتج لنفط بالعالم.
وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر البورصة المصرية بنسبة 0.6% مع صعود سهم البنك التجاري الدولي 0.11%.
بدورها، توقعت أسماء أحمد خبيرة أسواق الأسهم أن يستمر التأثير الإيجابي لقرار أوبك على الأسواق الخليجية في ظل تجاوز أسعار النفط العالمية مستويات 75 دولاراً للبرميل الواحد مجدداً وهو ما يعد إشارة إيجابية لأسهم قطاع الطاقة والبتروكيماويات.
يُشار إلى أن مجموعة “أوبك+” كشف أمس الأحد أن أعضاء التحالف سيخفضون مستوى الإنتاج المستهدف لعام 2024 بواقع 1.4 مليون برميل عن مستهدفات الإنتاج الحالية.
ولحقت 6 دول، هي: (روسيا، والعراق، وسلطنة عُمان، والإمارات، والجزائر، والكويت) بقرار السعودية بتمديد خفض إنتاج النفط الطوعي حتى نهاية عام 2024.
وأعلن مصدر مسؤول في وزارة الطاقة السعودية أنه كإجراء احترازي ستقوم المملكة بتمديد خفضها التطوعي البالغ 500 ألف برميل يومياً حتى نهاية شهر ديسمبر 2024، بالتنسيق مع بعض الدول المشاركة في اتفاق “أوبك+”.
للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا 
ترشيحات:
السعودية تمدد خفض إنتاج النفط بواقع 500 ألف برميل يومياً حتى نهاية 2024
وزير الطاقة السعودي: الاتفاق في “أوبك+” بشأن الخفض الطوعي للإنتاج “غير مسبوق”
إيرادات صادرات النفط السعودية تتراجع إلى 245 مليار ريال في الربع الأول
النفط يقفز 3% بعد قرار “أوبك+”.. وخسائر الذهب تتجاوز 4 دولارات مع صعود الدولار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.