النفط يسجل أعلى مستوى في أكثر من أسبوع بدعم خفض إمدادات “أوبك +” التحوطي



مباشر – مصطفى رضا: ارتفعت أسعار النفط عند تسوية تعاملات اليوم الاثنين، مسجلة أعلى مستوى في أكثر من أسبوع بدعم خفض إمدادات “أوبك +” التحوطي.
وزاد سعر العقود الآجلة لخام “نايمكس” تسليم يوليو بنسبة 0.6 بالمائة، ليستقر عند مستوى 72.15 دولار للبرميل.
وبحلول الساعة 7:46 مساء بتوقيت جرينتش، زاد سعر العقود الآجلة لخام “برنت” القياسي بأكثر من 0.5 بالمائة عند مستوى 76.53 دولار للبرميل.
وأعلن مصدرٌ مسؤول في وزارة الطاقة السعودية، اليوم، أن المملكة ستقوم بتنفيذ تخفيض تطوعي إضافي في إنتاجها من البترول الخام مقداره مليون برميل يومياً، بالإضافة إلى ما تم الاتفاق عليه في اجتماع “أوبك +” يوم 4 يونيو الجاري لمستوى الإنتاج المطلوب لكل دولة لعام 2024، وما قامت به دول “أوبك +” التي سبق أن أعلنت في شهر إبريل عن تخفيضات تطوعية حتى نهاية 2023 ومددت تخفيضاتها التطوعية إلى نهاية عام 2024.
وكشف المصدر، بحسب بيان لوزارة الطاقة، أن السعودية ستقوم بتنفيذ تخفيض تطوعي إضافي في إنتاجها من البترول الخام مقداره مليون برميل يومياً ابتداءً من شهر يوليو 2023 لمدة شهر قابلة للتمديد؛ ليصبح إنتاج المملكة 9 ملايين برميل يومياً ويكون مجموع خفض المملكة التطوعي 1.5 مليون برميل يومياً.
وقال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إن قرار خفض إنتاج النفط قرار تحوطي.
وأضاف وزير الطاقة “سنستمر بالتحوط طالما لم نر وضوحاً واستقراراً في السوق، ومهمتنا منح سوق النفط البيانات الواضحة لأجل الاستقرار”.
فيما رحب سهيل المزروعي وزير الطاقة الإماراتي، بزيادة حصة الإمارات الإنتاجية بـ 200 ألف برميل يوميا ابتداء من العام المقبل.
وقال المزروعي، اليوم، إنه ليس سرا بأن الحصة الإنتاجية للإمارات أقل بكثير من قدرتها، وقد تم رفعها في السابق.
وذكر، أن هذه طريقة للنظر إلى القدرة الحقيقية لتلك البراميل التي لم يتم إنتاجها ولا يزال هناك فارق كبير، مضيفاً لكنني أعتقد أن ما ذكرناه هو أن لدينا خارطة طريق لعام 2025 وسيتم تفصيل هذا الطريق لاحقًا.
وجدير بالذكر، أن تحالف “أوبك+” وافق على خفض مستهدف إنتاج النفط لعام 2024 بنحو 1.4 مليون برميل يومياً مقابل مستهدفات الإنتاج الحالية.
وكشفت نتائج اجتماع “أوبك+” أن التحالف وافق على مستهدف جديد للإنتاج النفطي عند 40.46 مليون برميل يومياً بداية من 2024 وحتى نهاية العام ذاته.
وأظهرت نتائج الاجتماع أن روسيا ستمدد الخفض الطوعي للإنتاج بواقع 500 ألف برميل يومياً حتى نهاية 2024.
كما ستمدد السعودية الخفض الطوعي للإنتاج بنحو 500 ألف برميل يومياً حتى نهاية 2024.
وشدد البيان على أن روسيا وأنجولا ونيجيريا ستشهد خفضا كبيرا في إنتاج النفط المستهدف في 2024.
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.