مباشر: أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين، استعداد بلاده لمواصلة الحوار مع الأمم المتحدة بشأن تنفيذ صفقة الحبوب وفق المذكرة الموقعة مع الأمم المتحدة في حال أسفرت هذه المحادثات عن نتائج مثمرة.
وقال فيرشينين، عقب جولة محادثات جديدة بين روسيا والأمم المتحدة في جنيف، بحسب وكالة أنباء “نوفوستي” الروسية اليوم السبت: “إن مواعيد المحادثات المستقبلية ليست معروفة بعد، ونجري مشاورات على أساس منتظم”، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.
وأضاف: “لسنا من النوع الذي يفقد أعصابه”، مشيرا إلى أن بلاده ما زالت محبطة لعدم تنفيذ صفقة الحبوب مع الأمم المتحدة.
وتابع نائب وزير الخارجية الروسي: “نريد الحصول على نتائج مثمرة تفيد روسيا، ونحن على استعداد لمواصلة الحوار من أجل الحصول على هذه النتائج”، موضحا أنه حتى الآن لم يتحقق ذلك.
وحول ما إذا كانت بلاده تعتزم الموافقة على تمديد الاتفاق إلى ما بعد 18 يوليو المقبل إذا بقيت الأمور على ما هي عليه، قال فيرشينين: “أعتقد أنه في أي ظرف من الظروف يجب أن نلتزم بالفهم الواضح للمصالح الروسية، وهذا ما سيحدد موقفنا في المستقبل”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.