بتوجيه ملكي.. تسمية طريق الرياض/القصيم بـ”طريق الملك فهد”


مباشر: وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بتسمية الطريق الرابط بين مدينة الرياض ومنطقة القصيم بـ”طريق الملك فهد” ليكون امتداداً للجزء الواقع في مدينة الرياض.
ويأتي تغير مسمى هذا الطريق المهم الذي تم افتتاحه في عهد الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود، ويبلغ طوله 337 كم، تأكيداً على دور الملك فهد في دعم قطاع الطرق، والنجاحات التي تحققت في عهده، وكان منها افتتاح هذا الطريق المهم، الذي استمر العمل على توسعته حتى أصبح يصل إلى منفذ الحديثة في الوقت الحالي، حيث يعد هذا الجزء من أهم أجزاء الطريق بوصفه الأكثر من ناحية الحركة المرورية، ويتقاطع مع الطريق السريع الذي يربط المدينة المنورة بمنطقة القصيم.
ويُعد طريق الملك فهد من أهم الطرق الحيوية في المملكة، إذ يربط العاصمة الرياض بمنطقة القصيم، التي تتمتع بالعديد من المميزات التنافسية، خاصةً ما تزخر به محافظاتها التي يمر بها الطريق من ممكنات زراعية حيوية، تسهم في تنمية الوطن، كما يخدم الطريق الحراك الاقتصادي والحيوي من خلال تمكين الربط بين المناطق الزراعية والصناعية، كما يدعم الحركة الاجتماعية والسياحية، حيث إن مدينة الرياض أصبحت مقصداً للسياحة العالمية ووجهة لكبرى الشركات على مستوى العالم. الجدير بالذكر أن المملكة تتمتع بشبكة طرق واسعة تعد من خلالها الأولى عالمياً في مؤشر ترابط شبكة الطرق وفق منتدى التنافسية العالمي، حيث وصلت المملكة لهذه المرتبة العالمية في ظل دعم القيادة الرشيدة لهذا القطاع الحيوي المهم.
للتداول والاستثمار في بورصات الخليج اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
ترشيحات:
فيديوجرافيك.. تعرّف على الفئات المُعفاة من ضريبة الشركات في الإمارات
إنفوجرافيك.. توقعات البنك الدولي لنمو اقتصادات الدول العربية في 2023

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.