الدولار يستقر وسط توقعات خفض الفائدة


 
نهى مكرم- مباشر- استقر الدولار الأمريكي، اليوم الأربعاء، أمام سلة من العملات مع تقييم المتداولين لفرص بدء بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض أسعار الفائدة.
ودحض مسؤولو الفيدرالي التوقعات بخفض الفائدة سريعاً وقريباً بعد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة الأسبوع الماضي، حيث اقترحت خفض الفائدة ثلاث مرات في 2024، ما أثار قفزة بالأسواق المالية.
ويتحسب المتداولون بنسبة 69% أن يحدث أول خفض للفائدة خلال اجتماع الفيدرالي في مارس/آذار، يليه احتمالية بنسبة 63.3% إزاء خفض آخر  في مايو/أيار، بحسب أداة سي إم إي” الصادرة عن “فيدووتش”.
وقال رافايل بوستيك، رئيس فيدرالي أتلانتا، يوم الثلاثاء، إنه يتوقع خفض الفائدة مرتين بالنصف الثاني من العام، ولكنه أضاف أنه لا يرى حاجة ملحة لخفضها الآن.
بينما قال توماس باركن، رئيس الاحتياطي الفيدرالي في ريتشموند، إن إمكانية تلبية الفيدرالي توقعات خفض الفائدة يعتمد على أداء الاقتصاد.
وارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.13% إلى 102.25، بعد تراجعه بأكثر من 0.3%، أمس، وملامسته أدنى مستوياته في أربعة أشهر عند 101.76 الأسبوع الماضي.
وتراجع اليورو بنسبة 0.19% إلى 1.0958 دولار، في حين سجل الإسترليني في آخر التعاملات 1.2663 دولار، في حين تماسك الين حول مستوى 143.73 أمام العملة الخضراء بعد تراجعها إلى أدنى مستوياتها عند 144.95 اليوم السابق.
 
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
تراجع الإسترليني إثر تباطؤ التضخم البريطاني
الدولار يتجه لتسجيل أكبر خسائره الأسبوعية في خمسة أشهر
المستثمرون يسحبون النقدية ويتجهون للأسهم وسط توقعات خفض الفائدة الأمريكية
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
0
مشترياتك
  • No products in the cart.