الفرنك السويسري يرتفع لأعلى مستوياته في تسع سنوات أمام الدولار


الفرنك السويسري يرتفع لأعلى مستوياته أمام الدولار منذ 2015
 
نهى مكرم- مباشر- قفز الفرنك السويسري لأعلى مستوياته أمام الدولار منذ عام 2015 عندما تخلى البنك المركزي السويسري عن سياسته للحفاظ على قوة العملة.
وسجلت العملة 0.8551 للدولار، اليوم الجمعة، ما يعد أعلى مستوياتها فيما يقرب من تسع سنوات. كما ارتفع الفرنك السويسري أمام اليورو، مسجلاً 0.94112.
وكان قد أعلن البنك المركزي السويسري، الأسبوع الماضي، أنه مازال مستعداً للاستمرار في التدخل في أسواق العملات، ولمنه أضاف أن عمليات العملة الأجنبية قد تسير في كلا الاتجاهين، البيع والشراء، بعد التركيز على البيع منذ منتصف 2022 للحد من مخاطر التضخم.
وأشارت “بلومبرج” إلى أن التضخم ظل في النطاق الذي يستهدفه المركزي السويسري بين 0% و2% منذ يونيو/حزيران، ما عزز قراره بالإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير منذ آخر رفع الفائدة باجتماعه ربع السنوي في يونيو/حزيران.
وفي ظل تباطؤ الاقتصاد السويسري، تتحسب الأسواق لبدء البنك المركزي في خفض أسعار الفائدة في مارس/آذار.
واستقر الدولار أعلى أدنى مستوياته في أكثر من أربعة أشهر، اليوم الجمعة، مع ترقب صدور مقياس التضخم الأمريكي الرئيسي في وقت لاحق من اليوم، ما قد يوفر مزيد من التوضيح بشأن مدى خفض بنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة العام المقبل.
ويصدر، اليوم، مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي، مقياس التضخم المفضل للفيدرالي، مع توقعات بارتفاعه بنسبة 3.3% على أساس سنوي، مقابل ارتفاعه بواقع 3.5% خلال أكتوبر/تشرين الأول.
ويعد مؤشر الدولار بصدد تسجيل خسائر أسبوعية بنحو 0.73%، ليواصل تراجعه الأسبوع الماضي البالغ 1.3%، بعد أن ترك الفيدرالي الباب مفتوحاً أمام خفض الفائدة العام المقبل خلال آخر اجتماع له في 2023.
 
 
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
الدولار يتماسك قبل بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكية
استقرار الدولار وهبوط الإسترليني وسط ترقب بيانات التضخم الأمريكي
تراجع تقديرات نمو الاقتصاد الأمريكي في الربع الثالث
 
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
0
مشترياتك
  • No products in the cart.