ارتفاع مقياس التضخم المفضل للفيدرالي طفيفاً إلى 3.2%


 
نهى مكرم- مباشر- ارتفع مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكي، المقياس المفضل لبنك الاحتياطي الفيدرالي، طفيفاً في نوفمبر/تشرين الثاني واقترابه من مستهدف البنك المركزي.
وصعد مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي، الذي يستبعد أسعار الطاقة والغذاء المتقلبة، بنسبة 0.1% على أساس شهري، فيما ارتفع بواقع 3.2% على أساس سنوي، بحسب تقرير وزارة التجارة الأمريكية اليوم الجمعة.
وكان قد توقع اقتصاديون في استطلاع “داو جونز” ارتفاع المؤشر بنسبة 0.1% على أساس شهري و3.3% على أساس سنوي.
وارتفعت نفقات المستهلكين في نوفمبر/تشرين الثاني بنسبة 0.3%، في حين ارتفع الدخل بواقع 0.4%، وجاءت الأرقام متماشية مع التوقعات وتشير إلى أن الإنفاق مستمرًا على قدم وساق على الرغم من استمرار الضغوط التضخمية.
وذكرت “سي إن بي سي” في تقريرها أن بيانات نوفمبر/تشرين الثاني تعكس تحولاً في شهية المستهلكين، إذ ارتفعت أسعار الخدمات بنسبة 0.2%، في حين انخفضت أسعار السلع بواقع 0.7%.
ويُشار إلى أن تراجع أسار الطاقة بنسبة 2.7% وأسعار الغذاء بواقع 0.1% ساهما في خفض التضخم خلال الشهر.
 
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
ارتفاع الأسهم الأمريكية في ختام تعاملات الخميس
الدولار يتماسك قبل بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكية
تراجع تقديرات نمو الاقتصاد الأمريكي في الربع الثالث