النفط يحافظ على مكاسبه الأسبوعية مع استمرار توترات الشحن


 
نهى مكرم- مباشر- استقرت أسعار النفط بعد تسجيلها أكبر مكاسبها الأسبوعية في أكثر من شهرين، إذ تتصدر اضطرابات الشحن المشهد في البحر الأحمر بعد مجموعة من هجمات الحوثيين على سفن نقل النفط في الممر المائي الحيوي.
ويٌتداول مؤشر خام برنت أعلى 79 دولار للبرميل بعد صعوده بأكثر من 3% الأسبوع الماضي، ما يعد أكبر مكاسبه منذ أكتوبر/تشرين الأول. فيما يقترب خام غرب تكساس من 74 دولار للبرميل.
وذكرت “بلومبرج” أن السفن كانت قد اُجبرت على اتخاذ مسارات أخرى عقب الهجمات، ما حث على تشكيل قوات بحرية دولية لحماية السفن التجارية. وتستعد عملاق النقل البحري “ميرسيك” لاستئناف رحلاتها في البحر الاحمر عبر قناة السويس.
وقال محللو “إس أند بي جلوبال ماركتس” إن سلاسل إمداد الطاقة ستواجه جولة أخرى من الاضطرابات بسبب الآثار الجانبية الناجمة عن هجمات البحر الأحمر.
وأوضح المحللون أن المسارات البديلة معرضة للخطر سواء من الناحية العملية أو الاقتصادية، حيث يضيف العبور عبر رأس الرجاء الصالح 10 أيام على الأقل إلى أوقات الرحلة، وتواجه قناة بنما نقصًا في المياه.
وقلصت مكاسب النفط الخام مؤخراً من تراجعاته الربع سنوية، إذ لا يزال النفط بصدد تسجيل خسائر بنسبة 8% العام الجاري.
وعلى الرغم من تعهدات منظمة الدول المصدرة للنفط وحلفائها “أوبك+” بزيادة خفض الإنتاج، يخشى المتداولون أن يفوق  معروض النفط الطلب العام المقبل ولاسيما بعد خروج أنجولا من المنظمة بسبب الاختلاف على حصص الإنتاج.
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
دولة أفريقية تعلن انسحابها من منظمة “أوبك”
االنفط بصدد تسجيل مكاسب أسبوعية جراء هجمات البحر الأحمر
وكالة الطاقة الدولية تتوقع استمرار تباطؤ الطلب في 2024
 
 
 
 
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
0
مشترياتك
  • No products in the cart.