نهى مكرم- مباشر- ارتفعت أسعار الذهب في الأسبوع الأخير من العام وسط تطلع المتداولون لخفض بنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة في 2024 وضعف العملة الأمريكية.
وصعد سعر الذهب بنسبة 0.6% إلى 2,064.45 دولا للأوقية، الساعة 6:33 بتوقيت لندن، بعد قفزته بواقع 1.7% الأسبوع الماضي.
وجدير بالذكر أن المعدن الأصفر أغلق عند مستوى قياسي بلغ 2,072.22 في الأول من ديسمبر/كانون الأول.  كما ارتفعت الفضة، فيما استقر البلاتين.
وتراجع مؤشر “بلومبرج” للدولار الفوري بنسبة 0.1%
ويُتداول المعدن الأصفر بالقرب من أعلى مستوياته، ليتجه إلى أول ارتفاع سنوي له منذ ثلاث سنوات، إذ عززت البيانات التي أظهرت تراجع الضغوط السعرية، التوقعات بخفض الفائدة عدة مرات العام المقبل.
ويُشار إلى أن أحدث التقارير الصادرة الأسبوع الماضي أوضحت أن مقياس التضخم المفضل للفيدرالي ارتفع بالكاد الشهر الماضي حتى أنه اقتر من مستهدف البنك المركزي البالغ 2%.
وأفادت “بلومبرج” أن عقود المبادلة تتحسب الآن بأكثر من 80% لخفض أسعار الفائدة في مارس/آذار، ما يعد عاملاً إيجابياً للأصول التي لا تحمل فائدة مثل الذهب، على الرغم من دحض بعض مسؤولي المركزي الأمريكي لتوقعات خفض الفائدة مبكراً.
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
الذهب يقترب من أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع
الذهب يزداد بريقاً ويسجل مكاسب قياسية خلال 2023…فما السبب؟
مجلس الذهب العالمي: التوترات الجيوسياسية والبنوك المركزية سيعززان الطلب بـ2024
 
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.