الإسترليني يتراجع إثر تباطؤ التضخم البريطاني وارتفاع الدولار


 
نهى مكرم- مباشر- تراجع الإسترليني أمام الدولار، اليوم الثلاثاء، جنباً إلى جنب مع عملات نظيرة أخرى في ظل ارتفاع العملة الخضراء المؤقت على الأقل، كما أنه تأثر بعلامات تباطؤ التضخم في بريطانيا مؤخراً.
وانخفض الجنيه الإسترليني بنسبة 0.7% إلى 1,2637 دولار، في ظل صعود عائدات السندات الأمريكية، ما دفع العملة الخضراء للارتفاع. وصعد مؤشر الدولار بنسبة 0.7%.
وأفادت “رويترز” أن ذلك يمثل انعكاساً في الاتجاه، إذ وصل الإسترليني لأعلى مستوياته في خمسة أشهر عند 1.2825 دولار بنهاية ديسمبر/كانون الأول مع ضعف الدولار.
وارتفع الإسترليني بنسبة 6% خلال 2023، على خفية البيانات الاقتصادية التي جاءت أقل سوءًا من المتوقع، بالإضافة إلى توقعات إبقاء بنك إنجلترا على أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول، ومع ذلك، فإن ضعف الاقتصاد وعدم اليقين بسبب الانتخابات يجعل تكرار هذا الأداء أمراً مستبعداً.
وتراجع الإسترليني، أيضاً، أمام اليورو الذي ارتفع بنسبة 0.13% إلى 86.75 بنساً. وجدير بالذكر أن الإسترليني انخفض أمام اليورو خلال الأسابيع الأخيرة بسبب بيانات التضخم التي دفعت الأسواق لتقديم التوقيت المتوقع لبدء المركزي البريطاني خفض الفائدة.
وارتفعت الأسعار في السلاسل التجارية البريطانية بأبطأ وتيرة لها في عام ونصف خلال ديسمبر/كانون الأول، بحسب ما أعلنه اتحاد التجزئة البريطانية، كما تباطأ تضخم أسعار الغذاء إلى 6.7%.
وتتحسب الأسواق بالكامل لخفض بنك إنجلترا أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في مايو/أيار وبما يقرب من 140 نقطة أساس خلال العام بأكمله.
 
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
حصاد 2023 واقتصاد العالم: لعنة التضخم تصعق الدولار والفائدة وتصعد بالذهب
ارتفاع الدولار بمستهل تداولات العام الجديد
محافظ بنك إنجلترا: خفض الفائدة إلى 2% مهمة صعبة
 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.