الدولار يتجه لأقوى أداء أسبوعي منذ يوليو


 
نهى مكرم- مباشر- استقر الدولار في تداولات، اليوم الجمعة، ليتجه لأقوى أداء أسبوعي له منذ يوليو/تموز على خلفية انخفاض التوقعات بشأن خفض بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة مبكراً وعلى نحو حاد العام الجاري قبيل بيانات الوظائف الأمريكية المرتقبة عن كثب في وقت لاحق من اليوم.
وذكرت “رويترز” أن قوة العملة الأمريكية ألقت بثقلها على الين الياباني مع انخفاض العملة الآسيوية بنسبة 2.5% أمام الدولار خلال الأسبوع الأول من العام، ما يعد أضعف أداء أسبوعي منذ أغسطس/آب 2022.
وسجل مؤشر الدولار في آخر التعاملات 102.51 اليوم. وارتفع مؤشر الدولار بنسبة 1.1% خلال الأسبوع وهو أقوى أدء منذ الأسبوع المنتهي في الثالث والعشرين من يوليو/تموز.
ولكن تقرير الوظائف غير الزراعية الأمريكية، المقرر صدوره في وقت لاحق من اليوم، سيختبر تعافي الدولار. ويتوقع اقتصاديون في استطلاع “رويترز” إضافة 170,00 وظيفة خلال ديسمبر/كانون الأول، أي أقل من 199,000 خلال نوفمبر/تشرين الثاني.
ويرى موه سيونج، استراتيجي العكلة لدى “بنك أوف سينجابور”، أن الأسواق ربما استبقت الأحداث عندما توقعت هبوطاً سلساً للاقتصاد، في إشارة إلى توقعات الأسواق بخفض الفائدة بمقدار 160 نقطة أساس العام الجاري بنهاية 2023.
وتوقع مسؤولو الفيدرالي خلال اجتماع ديسمبر/كانون الأول خفض أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس فس 2024، ما قاد الأسواق للرهان بضعف هذا القدر، ما أثار قفزة في أسعار الأسهم والسندات.
 
للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
 
ترشيحات:
رئيسة صندوق النقد: الاقتصاد الأمريكي يتجه بـ”التأكيد” للهبوط الناعم
الدولار يتمسك بمكاسبه مع عودة التركيز على البيانات الأمريكية
محضر اجتماع الفيدرالي يوميء بالإبقاء على الفائدة مرتفعة لبعض الوقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
0
مشترياتك
  • No products in the cart.