“جولدمان ساكس”: الاقتصاد العالمي يتجه نحو دورة فائقة جديدة


مباشر: قال محللو بنك “جولدمان ساكس” إن الاقتصاد العالمي يتجه نحو دورة اقتصادية فائقة جديدة، بقيادة الذكاء الاصطناعي وتقنيات تقليل الكربون، مؤكدين أن هذه الدورة ستكون مختلفة. 
وقال رئيس الأبحاث الكلية لأوروبا في البنك، بيتر أوبنهايمر، في مقابلة مع “CNBC” اليوم الاثنين، إن آخر دورة فائقة ذات أهمية كبيرة شهدها العالم، كانت أوائل الثمانينيات. 
وتُعرف الدورات الفائقة عادة على أنها فترات طويلة من التوسع الاقتصادي، والتي غالبًا ما يصاحبها نمو في الناتج المحلي الإجمالي وقوة في الطلب على السلع ترتفع أسعارها بطبيعة الحال، مع زيادة في التوظيف. 
واتسمت الدورة التي بدأت في الثمانينيات ببلوغ أسعار الفائدة والتضخم ذروتها، وذلك قبل فترة طويلة من انخفاض تكاليف رأس المال والتضخم وأسعار الفائدة، كما تراجعت المخاطر الجيوسياسية وازدادت قوة العولمة. 
وأضاف “أوبنهايمر” أنه ليس من المتوقع أن تستمر هذه العوامل كما كانت، حيث من المستبعد خفض أسعار الفائدة بقوة خلال العقد المقبل، كما أن هناك تراجعًا عن العولمة، وزيادة في التوترات الجيوسياسية أيضًا. 
للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
ترشيحات:
“تاسي” يعود للمنطقة الحمراء بضغط من 3 قطاعات كبرى.. وسط تراجع بالسيولة
سهم “إم بي سي” يقفز 30% ويتصدر ارتفاعات السوق السعودي في أولى جلساته
إنفوجرافيك.. تطور تدفقات الاستثمار الأجنبي بسوق الأسهم السعودية خلال 6 سنوات