هيئة الطيران المدني تطلق خارطة طريق التنقل الجوي المتقدم في السعودية



الرياض – مباشر: أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني عن خارطة طريق التنقل الجوي المتقدم في المملكة، من منطلق جهودها المستمرة في تطوير قطاع الطيران وتحقيقًا لمستهدفات الاستراتيجية الوطنية للطيران ليكون القطاع الأول في الشرق الأوسط.
وتعد مبادرة “تمكين النقل الجوي المتقدم في المملكة” التي وضعتها الهيئة العامة للطيران المدني، خارطة طريق للتنقل الجوي المتقدم في المملكة، وخطة طموحة لجعل قطاع النقل الجوي السعودي أكثر القطاعات تطورا وتقدما في منطقة الشرق الأوسط، وفقا لوكالة الأنباء السعودية “واس”.
وتضم مجموعة واسعة من الحلول المبتكرة التي تتراوح ما بين نظم الطائرات غير المأهولة الصغيرة، إلى الطائرات ذات الإقلاع والهبوط العمودي، وستتمكن هذه التقنيات من توفير وسائل نقل آمنة وسليمة ومستدامة وأسرع نقلاً للأشخاص والبضائع، بحيث تتميز بالقدرات التقنية العالية التي تسهم في التخفيف من حدة الزحام في الطرق، وتسهيل الوصول إلى الأماكن البعيدة أو النائية، ومن ثم المساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأوضح نائب الرئيس التنفيذي لسلامة الطيران والاستدامة البيئية، الكابتن سليمان بن صالح المحيميدي، أن مبادرة “تمكين النقل الجوي المتقدم في المملكة”، تتضمن الخطوات التي يجب اتخاذها لرسم خارطة طريق شاملة، تضع النقل الجوي المتقدم (AAM) في صدارة صناعة الطيران، إذ يمثل النقل الجوي المتقدم تحولًا كبيرا في مستقبل قطاع النقل، ويقدم حلولا مبتكرة، بدءًا من أنظمة الطائرات الصغيرة بدون طيار (sUAS) وصولا إلى طائرات الإقلاع والهبوط العمودي (VTOL).
 وأضاف المحيميدي، أن هذه التطورات تُسهم بإحداث ثورة في حركة المسافرين، ونقل البضائع، والاستجابة لحالات الطوارئ، والإخلاء الطبي، والإغاثة في حالات الكوارث، مع الاهتمام بالاستدامة البيئية أيضا، إضافة إلى تضمين المبادرة أسس بناء منظومة ناجحة للنقل الجوي المتقدم بما في ذلك التطوير التقني، والأطر التنظيمية، والبنية التحتية، والقدرات البشرية.
 وأشار المحيميدي، إلى أنه تم إجراء اختبارات في المملكة شملت تضاريس متنوعة وظروفًا مناخية متعددة أسفرت عن نتائج إيجابية يمكن تحقيقها في قطاعات النقل المختلفة بفضل الاعتماد على النقل الجوي المتقدم، مثل تقليل الازدحام المروري وحوادث الطرق، وفي المجال الصحي، وكذلك المساهمة في تحقيق المملكة صافي انبعاثات كربونية صفرية بحلول 2060.
وأولت المملكة مجال الحفاظ على البيئة والإنسان وضمان التنمية المستدامة وجعلتها أحد أهدافها الرئيسة، ومن ذلك إعلان وليِ العهد عن عدد من المبادرات الطموحة؛ من أبرزها مبادرة السعودية الخضراء، ومبادرة الشرق الأوسط الأخضر، التي تهدف إلى رسم خارطة طريق واضحة المعالم؛ لحشد الجهود الإقليمية والإسهام بشكل فعّال في تحقيق الأهداف العالمية.
وفي هذا الصدد، أطلقت الهيئة عام 2022م، مشروع خطة تطوير الاستدامة البيئية في مجال الطيران المدني والتي منها مبادرة “تمكين النقل الجوي المتقدم في المملكة” وتعد إحدى مبادرات استراتيجية قطاع الطيران الهادفة إلى صياغة التوجهات الاستراتيجية ووضع الأطر التنظيمية ذات العلاقة وفق أفضل الممارسات العالمية؛ للحد من الآثار السلبية على البيئة والناتجة من أنشطة الطيران المدني، والمتوافقة مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 في تأكيد مكانة المملكة بمشهد الطيران العالمي وسعيها لأن تكون مركزا دوليا لمستقبل النقل.
ويشكل التعاون الدولي جانبا رئيسا في رحلة النقل الجوي المتقدم بالمملكة، حيث تم توقيع مذكرات تفاهم مع عدد من الدول، بينها كوريا الجنوبية وسنغافورة والصين، إضافة إلى إبرام اتفاقيات مع الشركات الرائدة في تصميم وتصنيع طائرات النقل الجوي المتقدم، لضمان تحقيق المملكة مكانة متقدمة بهذا المجال، خاصة في قطاعي السلامة والتطوير.

للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
ترشيحات:
الصندوق العقاري: 755 ألف عقد تمويلي بقيمة 465 مليار ريال حتى نهاية 2023
السعودية.. نقل محفظة برنامج ضمانات التمويل من الصندوق العقاري إلى “ضمانات”
الموارد البشرية: بدء توطين المهن الهندسية بالقطاع الخاص 21 يوليو المقبل
القويز:إصدار ضوابط استثمار الأجانب في شركات لديها استثمارات بمكة والمدينة قريباً
وزير العدل: رفع إيقاف 20 ألف صك وإنهاء مشاكل “التركات” قريبا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
0
مشترياتك
  • No products in the cart.