كاوست” تستخدم تقنية الفضاء للتعامل مع المناخ القاسي للمملكة بالتعاون مع “ناسا


الرياض – مباشر: قام فريق بحثي دولي، اليوم الخميس، بقيادة علماء من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية “كاوست” بتطبيق تقنية تحليل الحمض النووي المستخدمة في محطة الفضاء الدولية في المناخ القاسي للمملكة العربية السعودية لأول مرة.
ويتم خلال عملية جمع العينات القياسية أخذ الحمض النووي إلى المختبر لتحليله، وخلال فترة النقل يتدهور بعض الحمض النووي، مما يعطينا نتائج غير دقيقة عن الميكروبيوم، ونتيجة للتعاون مع مختبر الدفع النفاث التابع لناسا، من خلال أستاذ علوم الأحياء في كاوست البروفيسور ألكسندر روسادو، قلل من هذا التدهور وأتاح استخراج العينات وتركيزها وتسلسلها في موقع أخذ العينات نفسه؛ وفقاً لوكالة أنباء السعودية “واس”، اليوم الخميس.
وتهدف هذه الدراسة إلى اختبار جدوى تحليل عينات الحمض النووي المستخرجة من البيئات القاسية مباشرة وفي الموقع، وتشير النتائج الأولية إلى أن المعلومات الجديدة والقيمة التي تحصل عليها العلماء من هذه الدراسة ستفيد جهود الحفاظ على الشعاب المرجانية وأشجار المنغروف وإعادة إحيائها في المملكة.
ويشار إلى أن هذه التقنية سبق أن نشرت في محطة الفضاء الدولية لدراسة كيفية تحور الميكروبات في البيئات المضادة للجاذبية والأشعة فوق البنفسجية العالية، للتنبؤ بكيفية تغير ميكروبيوم الأمعاء والجوانب الفسيولوجية الأخرى لجسم الإنسان مع رحلات الفضاء.
ومن المتوقع أن تسهم في الكشف عن التغيرات في الميكروبيوم على الأرض نتيجة تغير المناخ.
للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
ترشيحات:
أرباح “المجموعة السعودية” تهبط 60% بالعام 2023.. وتحول إيجابي في الربع الرابع
أرباح المصارف التجارية في السعودية ترتفع إلى 77.4 مليار ريال خلال عام 2023
البنك المركزي: 1.8 تريليون ريال إجمالي الموجودات بنهاية ديسمبر 2023