السعودية ثالث أكبر موردي النفط إلى أمريكا في فبراير



مـالـك سـلامـة – مباشر: أظهرت بيانات رسمية أن 5 دول ( كندا، المكسيك، السعودية، البرازيل، العراق)، استحوذت على 80% من واردات الولايات المتحدة من النفط الخام خلال فبراير/شباط 2024.
وبلغ إجمالي كمية صادرات تلك الدول من النفط نحو 145.61 مليون برميل، بقيمة بلغت 9.46 مليار دولار، خلال شهر فبراير من العام الجاري؛ وفق أحدث البيانات الحكومية الأمريكية التي اطلع عليها “مباشر”.
وأوضحت البيانات أن واردات النفط بالولايات المتحدة خلال فبراير من العام الحالي بلغت نحو 180.216 مليون برميل بقيمة 12.069 مليار دولار، بينما خلال يناير 2024، بلغ كمية وارداتها 206.858 مليون برميل بقيمة 13.689 مليار دولار.
واستحوذ النفط الكندي على النصيب الأكبر من قائمة أكبر مورّدي الخام إلى الولايات المتحدة خلال فبراير الماضي، مستحوذة على 75% من إجمالي الواردات النفطية.
وبلغ حصيلة صادرات كندا من الخام في فبراير الماضي، نحو 117.31 مليون برميل، وبقيمة نحو 7.149 مليار دولار، فيما بلغت قيمة صادرات يناير السابق نحو 7.975 مليار دولار، بكمية بلغت 132.864 مليون برميل.
وصدّرت دولة المكسيك إلى أمريكا نحو 16.896 مليون برميل من النفط الخام خلال فبراير 2024، وبقيمة بلغت 1.264 مليار دولار، بينما صدرت خلال شهر يناير الماضي، كمية بنحو 16.181 مليون برميل، بقيمة 1.149 مليار دولار.
وجاءت المملكة العربية السعودية لتكون ثالث أكبر مورّد نفطي من بين تلك القائمة خلال فبراير 2024، وبلغت كمية صادراتها 6.569 مليون برميل، بقيمة نحو 549.651 مليون دولار؛ بينما بلغت قيمة صادرت السعودية من النفط خلال يناير الماضي، نحو 743.5 مليون دولار، بكمية 9.04 مليون برميل.
وصدرت دولة البرازيل نفطاً بلغت كميته نحو 4.833 مليون برميل، وبقيمة نحو 398.664 مليون دولار، فيما بلغت قيمة صادرات يناير السابق نحو 645.9 مليون دولار، بكمية بلغت 7.66 مليون برميل.
وحلت صادرات النفط العراقي في فبراير الماضي، إلى أمريكا، بالمرتبة الخامسة بنحو 4.41 مليون برميل، بقيمة 335.9 مليون دولار، مقارنة مع 4.897 مليون برميل بقيمة 370.262 مليون دولار في يناير 2024.
للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا
تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام
ترشيحات:
الجدعان: صندوق النقد والدول الأعضاء اتفقوا على دعم إعادة هيكلة الديون
محافظ “المركزي” السعودي يؤكد أهمية مرونة الاقتصاد العالمي في ظل التحديات الراهنة
صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته لنمو الاقتصاد السعودي إلى 6% في عام 2025